المغص

من الطبيعي أن يبكي الأطفال حديثو الولادة، ولكن إذا كان طفلكِ السليم يبكي من ساعتين إلى ثلاث ساعات أو أكثر في كل مرة ولمدة تزيد عن ثلاثة أيام، قد يكون ذلك مؤشراً على وجود مغص. تعرّفي أكثر على ما هو المقصود بالمغص وكيف يمكن تهدئة الطفل الذي يعاني منه.


خلال الأشهر الأولى، يكون جهاز طفلك الهضمي لا يزال في مرحلته البدائية الأولى ما يؤدي إلى ظهور بعض المشاكل الغذائية الشائعة. إذا كان طفلك يواجه صعوبة في الرضاعة (لا سيما في المساء) وكان يبكي بشكل متواصل، قد يعود ذلك إلى المغص. فواحد من أصل خمسة أطفال يعاني من المغص، وقد يحدث ذلك في حالات الرضاعة الطبيعية أو في حالات الرضاعة بالزجاجة. وهذا يحصل عادة بين الأسبوع الثاني والأسبوع الثاني عشر ونادراً ما يستمر حتى الشهر 3-4.

مؤشرات عامة تدل على المغص:

  • بطن طفلك قاسٍ وصلب
  • طفلك يقضم قبضته
  • طفلك يحني ركبتيه على بطنه
  • طفلك يبكي بشكل متكرر ولا يمكنك مواساته

كيف تساعدين طفلك

  • دعي طفلك يتجشأ أثناء الرضاعة
  • حاولي تغيير وضعية الرضاعة
  • دلّكي بطنه بشكل خفيف
  • هزّي لطفلك بشكل خفيف

انضمي إلى Aptaclub

احصلي على تحديثات أسبوعية متعلقة بنمو طفلكِ وحملكِ، بالإضافة إلى نصائح الخبيرات والطرود البريدية وأكثر

اعرفي موعد ولادتكِ

متى كان اليوم الأول لدورتكِ الشهرية الأخيرة؟

اعرفي موعد ولادتكِ

النتيجة موعد الولادة المتوقع (40 أسبوع في المجمل)

تابعي قراءة المزيد المواعيد المذكورة هي مواعيد تقريبية ولا يجب الأخذ بها كمرجع.

هل تبحثين عن نصائح؟

فريقنا من الخبيرات مستعد للإجابة على جميع استفساراتك ومساعدتك في رحلتك من الحمل حتى الأمومة. لمزيد من المعلومات والنصائح يرجى التواصل معنا من 9 صباحاً حتى 6 مساءً من السبت للخميس.

دردشة فورية