الشهر 6

يستعد طفلكِ لاستكشاف مجموعة من المذاقات والنكهات. وبعد مرحلة الطعام السائل، أصبح الآن جاهزاً لتناول أول قضمة من الطعام الصلب. تعرّفي على ما هو متوقع من طفلكِ في عمر 6 شهور.


يعد الوصول إلى عمر الستة أشهر مرحلة نمو رئيسية فى السنة الأولى من عمر الطفل، ليس فقط لأنه وصل إلى نصف عامه الأول ولكن كونه العمر الذي توصي به منظمة الصحة العالمية لإدخال الطعام الصلب والعمر الذي يبدأ فيه بعض الأطفال الحبو من الضروري تهيئة المنزل لتوفير الحماية لطفلكِ الفضولي الذي تزداد قدرته على التحرك أو التنقل في عمر ال6 اشهر!

في حال لم يبدأ طفلكِ بالحبو ، تذكري بأن كل الأطفال مختلفون ويمرون بالتطورات الأساسية وفقاً لطبيعتهم الخاصة. وإذا لم يتحقق ذلك الآن، فسوف يتحقق قريباً. إذا كان لديك أية استفسارات عن تطورات طفلكِ، استشيري طبيبكِ.

لنلقِ نظرة على التطورات الأساسية للطفل في عمر ال6 أشهر مقسمة الى التطور الجسدي ، الحركى والعقلى ، الحسى والتطور الاجتماعي والعاطفي.

التطور الجسدي

في عمر الستة أشهر يجب أن يكون وزن الطفل ضعف وزنه عند الولادة، على الرغم من أنه سوف ينمو ببطئ في النصف الثاني من العام الأول، مشكلاً منحنىً على مخطط النمو الخاص به. من المتوقّع أن يكتسب الطفل حوالي 450 – 560 غرام في الوزن ويزداد طوله حوالي 1- 2 سنتيمتر في الشهر السادس.

تظهر الأسنان الأولى لبعض الأطفال بعمر ال6 أشهر ، لذا قد ترغبين بشراء بعض ألعاب التسنين لكي يمضغها الطفل مثل حلقة التسنين المطاطية الآمنة. التي تُساعد على تخفيف الضغط وآلام اللثة. تأكدي من اختيار عضاضات أسنان آمنة غير مضرة يمكن تعقيمها للقضاء على أية جراثيم.كما تحتاجين أيضاً لتنظيف أسنان الطفل مرتين في اليوم. توصي هيئة الخدمات الصحية الوطنية بالمملكة المتحدة (إن إتش إس) باستخدام مسحة صغيرة جداً من معجون الأسنان المدعّم بالفلورايد على فرشاة أسنان الطفل.

ومع ازدياد قوته الجسدية المستمرة فى التطور، يصبح بإمكانه الجلوس لفترات أطول بدون مساعده. وقد تلاحظين طفلكِ يستخدم ذراعيه كوسيلة للدعم.

وتعني زيادة القوة البدنية أيضاً أن معظم الأطفال قادرين على التدحرج في كلا الاتجاهين، بينما يندفع بعضهم إلى الأمام مستخدمين أرجلهم يحبون. احرصي على وضع الكثير من الأشياء الآمنة حول الطفل ليلمسها، ويضعها في فمه ويلعب بها، لمساعدته على التطور، ولكن من المهم مراقبته عن قرب وهو يمارس هذه المهارات الجديدة.

التطور الحركي

في الشهر السادس، تكون المهارات الحركية الدقيقة للطفل قد تطورت ويصبح قادراً على التقاط الأشياء وتركها، ونقلها من يد إلى أخرى، وسوف يستوعب أن عليه استخدام يديه لإلتقاط شيئاً ما، وقد يحاول الإمساك بجسم أثناء سقوطه – ولكن لا تتوقعي منه أن يكون قادراً على الإمساك به في هذه المرحلة.

في حال قررت تجربة إدخال الطعام الصلب بمساعدة الطفل ، حيث يقوم الطفل بإطعام نفسه قطع طعام يمكن تناولها باليد ، لا تتوقعي منه أن يكون قادراً على استخدام أصابعه للإمساك بالأشياء في الشهر السادس من العمر، فهو يستخدم قبضته في الإمساك بدلاً من ذلك. في عمر الستة أشهر، يقترح مخطط طعام الطفل البدء بتقديم أطعمة لينة مثل الحبوب الأطفال المعززة بالحديد (أرز الأطفال) والخضار المطهي على البخار مثل الجزر، الفاصوليا الخضراء، البطاطا الحلوة، البطاطا والكوسا. الفاكهة الليّنة مثل الموز والإجاص والتفاح المطهي على البخار هي أيضاً من الخيارات الجيدة للطفل في عمر ال6 اشهر. احرصي على مراقبة تأثير أي طعام جديد على طفلكِ ، وانتبهي لاحتمالات حدوث التحسس. إذا كان لديكِ إستفسارات عن الحساسية ضد بعض الأطعمة، استشيرى طبيبك قبل تقديم أي من هذه الأطعمة.

التطور العقلي

في الشهر السادس يصبح اللعب من النشاطات المهمة للطفل، وتستمر مهارات الذاكرة بالتحسّن. يصبح بإمكانه الآن ربط الأفعال بردود الأفعال، والاستمتاع بالألعاب التي تُصدر ضجيجاً والتي يمكن رجها أو ضربها. كما يتعلم الطفل أيضاً أن لأفعاله ردود فعل من قِبلك، ولذلك يبذل مجهوداً أكبر للفت انتباهك.

يزداد اهتمام طفلكِ أيضاً بالكتب، وتعتبر الكتب القابلة للغسل مثالية في هذا العمر حيث يضع الطفل كل شيء في فمه! كما يحب طفلك الإستماع إليكِ وأنت تقرئين أو تغنين – وقد يثرثر معكِ. توفر الكتب عن الحيوانات الفرصة لإسعاد الطفل عبر تقليد أصوات الحيوانات بصورة مضحكة، مما قد يشجع طفلك على تقليدها!

التطور الحسي

يصبح طفلكِ أكثر إدراكاً بالعالم حوله من خلال حواسه، ومعظم الأطفال في هذا العمر سوف يلتفتون نحو الأصوات والضجيج. ويقلّدون الأصوات التي يسمعونها مع كلام وثرثرة غير مفهومة.

إضافة إلى ذلك، فإن إدخال الطعام الصلب يعتبر فرصةً مثاليةً لتقديم أطعمة مختلفة المذاق والقوام وتوصي هيئة الخدمات الصحية الوطنية بالمملكة المتحدة (إن إتش إس) بالسماح لطفلكِ بلمس وتذوّق الطعام للحصول على تجربة ممتعه مع وجبته يستخدم فيها عدة حواس.

التطور الاجتماعي والعاطفي

يكبر طفلك ويصبح أكثر تعبيراً. وفي عمر الستة أشهر يُظهر الطفل مشاعره بطرق مختلفة، بما في ذلك الشكوى أو البكاء عند شعوره بالضيق، والضحك أو المناغاة أو الصراخ للتعبير عن الفرح عندما يشعر بالسعادة أو الحماس.

اكتشفي هنا البدء في تقديم الطعام الصلب >>

وللأسف ، يعتبر قلق الانفصال أيضاً من المشاعر الأخرى التي قد يضطر الطفل للتعرض لها فى عمر الستة أشهر. ويمكن أن يكون ذلك صعباً بصفة خاصة على الأمهات العاملات الذين يتركون أطفالهم فى أماكن رعاية الأطفال أثناء تواجدهم في العمل، حيث يمكن للطفل الذي لم يمانع في السابق من البقاء مع أي شخص، أن يشعر فجأةً بالضيق الشديد عند انفصاله عنك. تجنبي التسلل خلسة عندما لا يكون منتبهاً، واحرصي دائماً على توديعه ليتعلّم طفلك الوثوق في أنك ستعودين.

انضمي إلى Aptaclub

احصلي على تحديثات أسبوعية متعلقة بنمو طفلكِ وحملكِ، بالإضافة إلى نصائح الخبيرات والطرود البريدية وأكثر

تابعي نمو طفلكِ

قارني بين وزن طفلكِ ووزن الأطفال في نفس العمر

هل تبحثين عن نصائح؟

فريقنا من الخبيرات مستعد للإجابة على جميع استفساراتك ومساعدتك في رحلتك من الحمل حتى الأمومة. لمزيد من المعلومات والنصائح يرجى التواصل معنا من 9 صباحاً حتى 6 مساءً من السبت للخميس.

دردشة فورية