انقباضات الرحم أثناء الولادة

تعد الانقباضات رد فعل الجسم لإخبارك باقتراب موعد الولادة. تعرفي على أنواع إنقباضات الرحم وتفسيرها والوقت المناسب للولادة.

ما هي انقباضات الرحم؟

هي عبارة عن ضغط العضلات الموجودة في أعلى الرحم لدفع طفلكِ للأسفل باتجاه قناة الولادة، ويقوم الرحم خلالها بالانقباض والاسترخاء. يحتمل أنك شعرت بالفعل ببعض التقلصات خصوصاً قرب نهاية الحمل، وعندما يصبح المخاض قريباً، تستمر هذه التقلصات لفترة أطول وتكون أقوى وأكثر تكراراً.

ما هو الشعور الذي تولده تقلصات الرحم؟

يختلف الشعور من سيدة إلى أخرى، حيث تكون في بعض الأحيان أشبه بألم الدورة الشهرية ولكنها أقوى، ويمكن وصفها كإحساس بالتشنج أو الانقباض يبدأ في أسفل الظهر ويتحرك كالموجة باتجاه البطن، الذي يصبح صلباً عند اللمس. ومع استمرار المخاض، تدوم انقباضات الرحم لفترة أطول مع إحساس متكرر بالألم يزداد قبلها مباشرة ويغيب لفترة وجيزة قبل أن يبدأ من جديد.

أنواع إنقباضات الرحم المختلفة وما تعنيه

توجد 3 أنواع من إنقباضات الرحم ولا يعني الشعور بها بأنك على وشك الولادة دائماً. تأكدي من ابلاغ الطبيب عن أية تقلصات تشعرين بها حتى يتمكن من معرفة السبب.يمكن أن تحدث الأمور التالية في النصف الثاني من الحمل في أى وقت أو قد لا تحدث على الإطلاق:

    1. تقلصات الولادة الكاذبة:تعرف أيضاً باسم انقباضات براكستون هيكس، تقلصات رحم غير منتظمة وتعد طبيعية تماماً. وتكون شائعة خلال الثلث الثالث من الحمل. وقد تحدث في الثلث الثاني من الحمل. وغالباً ما توصف انقباضات براكستون هيكس على أنها شد في البطن يحدث لفترة وجيزة ثم يختفي

خصائص انقباضات براكستون هيكس:

      • لا يزداد تكرار حدوثها (لا تحدث بفترات زمنية متقاربة)
      • لا تزداد أثناء المشي
      • لا يزداد طول فترة حدوثها (تمتد لأقل من دقيقة عادة)
      • لا تزداد قوتها مع مرور الوقت

خلال المخاض الحقيقي (يرجى مراجعة الفقرة 3)، تزداد قوة الانقباضات مع الوقت ، بينما لا تشتد انقباضات براكستون هيكس التي يعتقد أنها تؤثر على عنق الرحم ولكنها لا تسبب فى الواقع تمدد عنق الرحم أو تغير شكله وهو ما يحصل أثناء المخاض.

  1. انقباضات الولادة المبكرة: في حال شعرت بانقباضات الرحم كل 10 أو 12 دقيقة لمدة تزيد عن ساعة، من المحتمل أنك تواجهين انقباضات ولادة مبكرة، حيث قد تعد التقلصات المنتظمة التي تصيبك قبل الأسبوع 37 من الحمل علامة على الولادة المبكرة. وعليك الاتصال مباشرة بطبيبك في حال صاحبها نزيف مهبلي أو اسهال أو خروج ماء الرأس.
  2. انقباضات الولادة: يختلف الشعور الذي تولده إنقباضات الرحم من سيدة لأخرى ومن حمل إلى آخر، حيث تسبب هذه التقلصات عادة شعوراً بعدم الراحة أو ألم ثقيل في الظهر وأسفل البطن إلى جانب الشعور بالضغط على الحوض.

تتميز انقباضات الولادة بما يلي:

  • تدوم لفترة أطول وتأتي منتظمة ومتكررة وتسبب ألماً أكبر من الانقباض الذي سبقها. وبعبارة أدق، يكون كل انقباض أقوى من سابقه

تعرفين أنك تشعرين بانقباضات الولادة في حال:

  • زادت شدة التقلصات وأصبح تحملها أو تخفيف حدتها أصعب.
  • استحال تخفيفها بتغيير الوضعية.
  • أصبحت الانقباضات شديدة ومتكررة ومنتظمة بصورة عامة.

الوقت المناسب للذهاب إلى المستشفى
سيخبرك طبيبك بالذهاب إلى المستشفى أو الانتظار، وغالباً ما تحدد شدة الانقباضات وتكرارها وانتظامها فيما إذا دخلت مرحلة المخاض أم لا.

5 علامات تشير لحاجتك إلى الذهاب للمستشفى

    1. زيادة تكرار الانقباضات مع زيادة الألم.
    2. الفارق الزمني بين الانقباضات 5 إلى 10 دقائق.
    3. في حال خروج ماء الرأس (إن كان السائل يحتوي على ألوان داكنة بلون بني مخضر فقد حان موعد الولادة بلا شك).
    4. في حال النزيف المهبلي.
    5. لم تكوني قادرة على التحدث أو المشي أثناء الانقباضات.

ما هو متوسط الوقت الذي تحدث فيه تقلصات الولادة؟

يعتمد الأمر على مرحلة المخاض التي تمرين بها:

    1. تدوم تقلصات الولادة المبكرة حوالي 30 إلى 45 ثانية
    2. تصبح تقلصات الولادة النشطة أكثر شدة وتكراراً واستمراراً بصورة متزايدة وتدوم حوالي 40 إلى 60 ثانية في كل مرة.
    3. تزداد شدة تقلصات الولادة ومعدل تكرارها فجأة وتدوم إحداها 60 إلى 90 ثانية.
    4. الدفع والولادة: تدوم التقلصات في مرحلة الولادة الثانية من 60 إلى 90 ثانية ولكنها تكون متباعدة في بعض الأحيان وأقل ألماً.
  • يمثل منتدى الولادة الافتراضية النقطة المرجعية بالنسبة لك حيث يمكنك من خلاله الحصول على عدد كبير من النصائح التي يقدمها مختصون، وعلى الدعم والمعلومات المفيدة التي تمنحكِ الثقة وراحة البال الضرورية خلال الولادة.

  • دليل تفاصيل الولادة

    • انقباضات الرحم أثناء الولادة

      تعد الانقباضات رد فعل الجسم لإخبارك باقتراب موعد الولادة. تعرفي على أنواع إنقباضات الرحم وتفسيرها والوقت المناسب للولادة.

      ما هي انقباضات الرحم؟

      هي عبارة عن ضغط العضلات الموجودة في أعلى الرحم لدفع طفلكِ للأسفل باتجاه قناة الولادة، ويقوم الرحم خلالها بالانقباض والاسترخاء. يحتمل أنك شعرت بالفعل ببعض التقلصات خصوصاً قرب نهاية الحمل، وعندما يصبح المخاض قريباً، تستمر هذه التقلصات لفترة أطول وتكون أقوى وأكثر تكراراً.

      ما هو الشعور الذي تولده تقلصات الرحم؟

      يختلف الشعور من سيدة إلى أخرى، حيث تكون في بعض الأحيان أشبه بألم الدورة الشهرية ولكنها أقوى، ويمكن وصفها كإحساس بالتشنج أو الانقباض يبدأ في أسفل الظهر ويتحرك كالموجة باتجاه البطن، الذي يصبح صلباً عند اللمس. ومع استمرار المخاض، تدوم انقباضات الرحم لفترة أطول مع إحساس متكرر بالألم يزداد قبلها مباشرة ويغيب لفترة وجيزة قبل أن يبدأ من جديد.

      أنواع إنقباضات الرحم المختلفة وما تعنيه

      توجد 3 أنواع من إنقباضات الرحم ولا يعني الشعور بها بأنك على وشك الولادة دائماً. تأكدي من ابلاغ الطبيب عن أية تقلصات تشعرين بها حتى يتمكن من معرفة السبب.يمكن أن تحدث الأمور التالية في النصف الثاني من الحمل في أى وقت أو قد لا تحدث على الإطلاق:

        1. تقلصات الولادة الكاذبة:تعرف أيضاً باسم انقباضات براكستون هيكس، تقلصات رحم غير منتظمة وتعد طبيعية تماماً. وتكون شائعة خلال الثلث الثالث من الحمل. وقد تحدث في الثلث الثاني من الحمل. وغالباً ما توصف انقباضات براكستون هيكس على أنها شد في البطن يحدث لفترة وجيزة ثم يختفي

      خصائص انقباضات براكستون هيكس:

          • لا يزداد تكرار حدوثها (لا تحدث بفترات زمنية متقاربة)
          • لا تزداد أثناء المشي
          • لا يزداد طول فترة حدوثها (تمتد لأقل من دقيقة عادة)
          • لا تزداد قوتها مع مرور الوقت

      خلال المخاض الحقيقي (يرجى مراجعة الفقرة 3)، تزداد قوة الانقباضات مع الوقت ، بينما لا تشتد انقباضات براكستون هيكس التي يعتقد أنها تؤثر على عنق الرحم ولكنها لا تسبب فى الواقع تمدد عنق الرحم أو تغير شكله وهو ما يحصل أثناء المخاض.

      1. انقباضات الولادة المبكرة: في حال شعرت بانقباضات الرحم كل 10 أو 12 دقيقة لمدة تزيد عن ساعة، من المحتمل أنك تواجهين انقباضات ولادة مبكرة، حيث قد تعد التقلصات المنتظمة التي تصيبك قبل الأسبوع 37 من الحمل علامة على الولادة المبكرة. وعليك الاتصال مباشرة بطبيبك في حال صاحبها نزيف مهبلي أو اسهال أو خروج ماء الرأس.
      2. انقباضات الولادة: يختلف الشعور الذي تولده إنقباضات الرحم من سيدة لأخرى ومن حمل إلى آخر، حيث تسبب هذه التقلصات عادة شعوراً بعدم الراحة أو ألم ثقيل في الظهر وأسفل البطن إلى جانب الشعور بالضغط على الحوض.

      تتميز انقباضات الولادة بما يلي:

      • تدوم لفترة أطول وتأتي منتظمة ومتكررة وتسبب ألماً أكبر من الانقباض الذي سبقها. وبعبارة أدق، يكون كل انقباض أقوى من سابقه

      تعرفين أنك تشعرين بانقباضات الولادة في حال:

      • زادت شدة التقلصات وأصبح تحملها أو تخفيف حدتها أصعب.
      • استحال تخفيفها بتغيير الوضعية.
      • أصبحت الانقباضات شديدة ومتكررة ومنتظمة بصورة عامة.

      الوقت المناسب للذهاب إلى المستشفى
      سيخبرك طبيبك بالذهاب إلى المستشفى أو الانتظار، وغالباً ما تحدد شدة الانقباضات وتكرارها وانتظامها فيما إذا دخلت مرحلة المخاض أم لا.

      5 علامات تشير لحاجتك إلى الذهاب للمستشفى

        1. زيادة تكرار الانقباضات مع زيادة الألم.
        2. الفارق الزمني بين الانقباضات 5 إلى 10 دقائق.
        3. في حال خروج ماء الرأس (إن كان السائل يحتوي على ألوان داكنة بلون بني مخضر فقد حان موعد الولادة بلا شك).
        4. في حال النزيف المهبلي.
        5. لم تكوني قادرة على التحدث أو المشي أثناء الانقباضات.

      ما هو متوسط الوقت الذي تحدث فيه تقلصات الولادة؟

      يعتمد الأمر على مرحلة المخاض التي تمرين بها:

        1. تدوم تقلصات الولادة المبكرة حوالي 30 إلى 45 ثانية
        2. تصبح تقلصات الولادة النشطة أكثر شدة وتكراراً واستمراراً بصورة متزايدة وتدوم حوالي 40 إلى 60 ثانية في كل مرة.
        3. تزداد شدة تقلصات الولادة ومعدل تكرارها فجأة وتدوم إحداها 60 إلى 90 ثانية.
        4. الدفع والولادة: تدوم التقلصات في مرحلة الولادة الثانية من 60 إلى 90 ثانية ولكنها تكون متباعدة في بعض الأحيان وأقل ألماً.
    • ماذا لو كان علي افتعال الولادة؟

    • ماذا يحصل عندما أبلغ المستشفى؟

    • علامات المخاض

    • هل هناك ما يسرع الأمور قليلاً؟

    • حان وقت الولادة

    • علامات المخاض

    • تمارين آمنة على الحمل

  • التحضير للولادة

  • غرفة الولادة

  • الشهر الأول بعد الولادة

  • أسئلة شائعة