المهارات النطقية

تذكّري أن التواصل لا يعني فقط استخدام الكلمات في الحديث، بل يشمل أيضاً رغبة طفلكِ بالتواصل مع الآخرين من خلال تبادل الأفكار والمشاعر، على الصعيدين الشفوي وغير الشفوي.

خلال السنة الأولى من حياته، ينمو دماغ الطفل بسرعة وتترسخ الأسس الضرورية للتعلّم. ويؤثر التفاعل القائم بين الطفل والبالغين على طريقة نموه وتعلّمه. ونتيجة لذلك، يكون للمعلمين الذين يتولون مسؤولية تعليم وتثقيف الطفل في المراحل المبكّرة لطفولته، دوراً حاسماً في تزويد الطفل بالتفاعل الذي يمكن أن يعزز من نموه وتطوّره، وخصوصاً على صعيد مهارات اللغة والتواصل.

وعلى الرغم من أن السنة الأولى هّامة بالنسبة لتطوّر اللغة عند الطفل، فإن التعليم الأوسع يبدأ ويستمر منذ السنوات المبكّرة للطفل وما بعدها، حيث أن تعلّم اللغة هو عملية تدوم طوال العمر.

ومع نمو طفلكِ، يبدأ تدريجياً ببناء حصيلة من الكلمات والتوجيهات التي يسمعها تترد من حوله، ويحاول استخدامها في التعبير عن احتياجاته ومشاعره. وعلى الرغم من أن طفلك لا يتكلم كثيراً في سنواته الأولى، فإن بمقدوره فهم الكثير مما يدور حوله.
تذكّري أن التواصل لا يعني فقط استخدام الكلمات في الحديث، بل يشمل أيضاً رغبة طفلكِ بالتواصل مع الآخرين من خلال تبادل الأفكار والمشاعر، على الصعيدين الشفوي وغير الشفوي.


في هذا السن، يعمل طفلكِ على تأسيس قاعدة لغوية، ويقوم بتخزين ما يقوله الآخرون المتواجدين حوله، ويعزز باستمرار حصيلته من الكلمات. وأصبح بوسعه الآن فهم العبارات الشائعة والتوجيهات البسيطة المستخدمة في الحالات الاعتيادية. وعلى الرغم من فهمه لمعظم ما يحدث، فإنه يبقى يعاني من صعوبة على صعيد اللفظ. وستلاحظين خلال هذه السنة، تطوّر مهارات الاتصال لديه من إصدار الأصوات والتأشير إلى الكلمات المفردة وتجربة نطق كلمات بسيطة مركّبة.

من الأنشطة التي تُساعد في تنمية المهارات النطقية لطفلكِ في السنة الأولى:

  • رافقي طفلكِ في نزهة على الأقدام وتحدّثي معه عن كل ما ترينه حولكِ، واستمعي إلى ما يرغب هو أيضاً بقوله.
  • شجّعي طفلكِ على نطق كلمات بسيطة مثل “ما”، “دا” و “با”.
  • علّمي طفلكِ أن يقلّد أفعالك، بما في ذلك التصفيق باليدين، إرسال القبلات، واللعب بالأصابع مثل لعبة هجوم العنكبوت.
  • عرّفيه على أصوات الحيوانات للربط بين الصوت والمعنى: “الكلب يقول عوو عوو”.
  • اقرئي لطفلك. اختاري الكتب المتينة التي تحتوي على صور ملوّنة لا تتضمن الكثير من التفاصيل. اسألي طفلكِ: “ما هذا؟”، وشجعيه على تسمية الأشياء والتأشير على ما هو مألوف منها في الكتاب.

شاهد فيديوهات:

الاستقبالية

في عمر السنة، يفهم الأطفال العبارات الشائعة والتوجيهات البسيطة. يستعرض هذا الفيديو أنشطة تعزز قدرة طفلكِ في عمر السنة على تلقي المعلومات و المفاهيم.

التعبيرية

في عمر السنة، تتطور مهارات الاتصال لدى الأطفال من إصدار الأصوات واستخدام الإشارات إلى استخدام كلمات متفرقة و الجمع بين الكلمات البسيطة. يستعرض هذا الفيديو أنشطة تعزز قدرة طفلكِ في عمر السنة على التعبير.

الرجاء أخذ اختبارات تقييم المهارات كي تحصل على نصائح مًصممة لمساعدتك على نمو وتطور طفلك

قُم بأخذ اختبار تقييم المهارات الحركية الدقيقة