نمو الطفل

سيتعرف طفلك على شيء جديد كل يوم خلال نموه، فسيقابل أصدقاء جدد في الحضانة وسيأكل تشكيلة أكبر من طعام الكبار وسيتعلم المشي والكلام واللعب.

مهارات التعلم للأطفال

نحن جميعاً نريد الأفضل لأطفالنا، ومن شأن مهارات التعلم الجيدة أن تساعدهم في المدرسة وحتى سن البلوغ. للسنوات الخمس الأولى من حياة الطفل أهميةٌ خاصة، حيث يكتشف الأطفال سواء الصغار منهم أو من هم في سن ما قبل المدرسة العالم من حولهم، وينهمكون في التعامل مع اللغة والتعلّم. احرصي على ترسيخ أسس التعلّم الآن لتوفّري لطفلكِ أفضل فرصة للنجاح مستقبلاً.

كيف تُساعدي طفلكِ على النجاح

لجيناتنا الوراثية دورٌ كبيرٌ في ذكائنا، حيث يولد جميع الأطفال بمستويات مختلفة ومتفاوتة من “القوة العقلية” المحتملة، ومع ذلك، تلعب “التغذية” دوراً هاماً أيضاً.

لنلقي نظرةً على الأشياء التي يمكن أن تؤثر على نمو عقل الطفل، والخطوات التي يمكن اتخاذها لمنحهم أفضل بداية في رحلة التعلم التي تدوم مدى الحياة:

“احرصي على ترسيخ أسس التعلم الآن لتوفّري لطفلكِ أفضل فرصة للنجاح مستقبلاً.”

التغذية

التغذية الجيدة هي الأساس لنمو العقل. نورد فيما يلي أمثلة على الأغذية المميّزة التي تعمل على تقوية العقل:

  • السلمون (زيوت أوميغا 3)
  • البيض (البروتين والكولين)
  • زبدة الفستق (فيتامين هـ)
  • الحبوب الكاملة (سكر الجلوكوز بطيء التحلل)
  • دقيق الشوفان (الألياف)
  • التوت (مضادات التأكسد)
  • الفاصوليا (بروتين وكربوهيدرات وألياف)
  • خضروات ملوّنة (مضادات التأكسد)
  • الحليب واللبن الزبادي (البروتين وفيتامينات “ب”)
  • لحم بقري خالي من الدهون (حديد وزنك)

احرصي على أن تكوني دائماً على دراية بمخاطر الحساسية وأن تبذلي عنايةً خاصةً عند تقديم مأكولات جديدة لطفلك. يعتبرحليب النمو مثل أپتاميل جونيور 3 وسيلةً سهلةً لضمان حصول طفلكِ على التوازن الأفضل بين العناصر الغذائية لصحة العقل.

النوم

تأكّدي من حصول طفلكِ على مقدار النوم الموصى به لعمره لمساعدته على التركيز ومعالجة المعلومات والاحتفاظ بها.

العمر   ساعات النوم ليلاً ساعات النوم نهاراً متوسط إجمالي النوم
سنتان   10 إلى 12 ساعة   1 إلى 3 ساعات (قيلولة واحدة) 11 إلى 14 ساعة
3 سنوات 10 إلى 12 ساعة   1 إلى 3 ساعات (قيلولة واحدة)   10 إلى 13 ساعة
4 سنوات 10 إلى 12 ساعة   1 إلى 2.5 ساعة (قيلولة واحدة أو عدم النوم)   10 إلى 13 ساعة

تتوفر نصائح لمساعدة طفلكِ على النوم هنا.

التمارين

تبيّنَ أن النشاط يقوي الذاكرة والتركيز، لذا شجعي طفلكِ على المزيد من الحركة، واللعب والحيوية! حيث تتوفر الكثير من الطرق السهلة لإضافة نشاط إلى برنامجه اليومي، ومنها:

  • ركوب الدراجات أو السكوتر
  • اللعب النشط (مثل العاب المطاردة)
  • السباحة والأندية الرياضية
  • ألعاب الكرة
  • نزهات إلى الحديقة
  • القفز على الحبل والتزلّج
  • الرقص
  • الألعاب السهلة والقفز على الترامبولين

الصحة والرفاهية

لا شك بأن الطفل الذي يتمتع بالصحة، ويحظى بالمحبة والرعاية يكون في أفضل وضع ممكن للتعلّم. ساعدي على تقوية مناعة طفلك باستخدام البريبايوتكس (الموجود في حليب أپتاميل جونيور3 للأطفال في طور النمو)، واستقطعي بعض الوقت النوعي لتقضيه كل يوم معه.

التحفيز

يتعلم الأطفال بشكل أفضل عندما يكونون نشطين ومُنشغلين ومحفّزين جيداً، وعند منحهم الكثير من الفرص لاستكشاف العالم من حولهم يتهيؤون لبداية تعليمية رائعة. توجد طرق مختلفة لا نهاية لها لجذب اهتمام طفلك وتحفيز خلايا الدماغ! من الرحلات إلى المزرعة إلى اللعب الفوضوي في المنزل.

مراحل نمو الطفل

هناك مراحل متنوّعة مختلفة لنمو الطفل، لذلك من المهم أن تكون توقعاتك حول مهارات التعلّم لدى طفلك تُناسب عمره.

احرصي دائماً على التحلي بالصبر مع طفلك عبر المراحل المختلفة لنمو وتطوّر الطفل – حيث يستغرق بعض الأطفال وقتاً أطول لاستيعاب بعض المهارات أو المفاهيم. ومع ذلك، إذا كان طفلك متأخراً جداً في مجال واحد، أو متخلفاً في عدة مجالات، يستطيع الطبيب تشخيص ما إذا كان يعاني من أية مشكلات تجعل التعلم أكثر صعوبةً.

في عمر 1- 2 يكون طفلكِ:

  • في مرحلة تطوير المهارات اللغوية. وبحلول الشهر 18، من المحتمل أن يتمكّن من نطق عدة كلمات غير مترابطة
  • قادراً على تطبيق تعليمات من خطوتين
  • قادراً على بناء برج من اربعة قطع أو أكثر
  • يتعلّم تحديد الأشكال والألوان
  • البدء في الخربشة
  • الربط بين الأشياء والأفعال، كأن يرمي كرة أو الشرب من كوب

بإمكانكِ مساعدته على التعلّم من خلال:

  • القراءة معاً
  • طرح أسئلة عن كتاب أو البيئة المحيطة، والإجابة عليها
  • التشجع على اللعب التظاهري
  • فرز الألعاب حسب اللون أو الشكل
  • التدرّب على تسمية الأشياء المألوفة

في عمر 2- 3 يكون طفلكِ:

  • يعمل على زيادة حصيلته من الكلمات والبدء بصياغة الجُمل
  • يعمل على تطوير مخيّلته
  • قادرٌ على رسم دائرة
  • قادرٌ على إكمال أحجية بسيطة
  • قادرٌ على تطبيق تعليمات تتكون من عدة خطوات
  • يواصل استكشاف ’السبب والنتيجة‘

بإمكانكِ مساعدته على التعلّم من خلال:

  • ممارسة الألعاب التعليمية معاً، مثل ألعاب العد أو الفرز
  • تشجيع اللعب التظاهري
  • السماح له باللعب مع أطفال من نفس عمره لتطوير مهارات حل المشكلات

في عمر 3- 4 يكون طفلكِ:

  • قادرٌ على صياغة جملة مكوّنة من خمس أو ست كلمات
  • يتكلّم بوضوح
  • قادرٌ على استخدام الفعل المضارع
  • يعمل على تكوين صداقات واللعب مع أطفال آخرين
  • يستوعب مفهوم الوقت
  • يستطيع أن يوضّح عمره باستخدام أصابعه

بإمكانكِ مساعدته على التعلّم من خلال:

  • إعطائه الفرصة للعب مع أطفال آخرين
  • استخدام ظرف الزمان مثل قريباً الآن ولاحقاً
  • ممارسة ألعاب الفرز والتذكّر
  • تقسيم الأشياء إلى فئات حسب اللون أو الشكل أو العدد
  • توفير الأحاجي البسيطة وألعاب فرز الأشكال

“هناك مراحل متنوّعة مختلفة لنمو الطفل، لذلك من المهم أن تكون توقعاتكِ حول مهارات التعلّم لدى طفلك تُناسب عمره.”

5 اختبارات لعقل طفلكِ

يوجد الكثير من الأشياء التي يجب مراعاتها عند التفكير في كيفية زيادة القدرات العقلية. وكما ذكرنا أعلاه، يلعب كل مما يلي دوراً في نمو طفلك:

  • التغذية
  • النوم
  • التمارين
  • الصحة
  • الصحة الانفعالية
  • التجربة وتحفيز الدماغ

عندما يتعلق الأمر بتحفيز الدماغ، يعتبر اللعب هو الطريقة الأفضل والأكثر متعةً لتعلّم الأطفال. هناك الكثير من ألعاب “تدريب العقل” التي تتم في أجواء من المتعة والمرح، وتساعد في تنمية العقل ومهارات التعلّم لدى طفلك.

  1. القراءة

    تعتبر القراءة لطفلك واحدة من أهم اختبارات العقل. حوّلي القصة إلى لعبة من خلال طرح أسئلة على طفلكِ أو مطالبته بأن يشير إلى شيء ما على الصفحة – زهور أو سيارة ، على سبيل المثال.

  2. لعبة الوصف

    ساعدي طفلكِ على زيادة حصيلته من الكلمات واطلبي منه أن يصف شيئاً ما بمزيد من التفاصيل، مثل السيارة صغيرة وزرقاء، أو الزهور وردية اللون وجميلة.

  3. الربط

    بإمكانكِ وبدءً من سن الثلاث سنوات، مساعدة طفلكِ على الربط بين الحروف / الكلمات والأشياء. وتعتبر البطاقات التعليمية التي تحمل كلمات على جانب وصوراً على الجانب الآخر أداةً رائعًة لألعاب الدماغ. ومع نمو طفلكِ، بإمكانك أيضاً استخدام البطاقات في ألعاب الذاكرة، حيث يقوم بتذكّر الصورة من خلال النظر إلى الكلمة (والعكس بالعكس).

  4. لعبة الفرز

    يعتبر تصنيف الأشياء إلى فئات مختلفة من أبسط وأيسر ألعاب العقل للأطفال. ومع نمو طفلك، اجعلي الفئات أكثر تعقيدًا. كأن يتحوّل العثور على الألعاب الزرقاء إلى العثور على الألعاب الصغيرة الزرقاء المستديرة.

  5. ماذا يوجد داخل الصندوق؟

    عندما تطلبين من طفلكِ تذكّر الأشياء التي وضعتيها في صندوق يساعده ذلك على تطوير مهاراته اللغوية وذاكرته. وعندما يكبر، زيدي من صعوبة هذه اللعبة بحيث لا تقومي باطلاعه على الشيء قبل اخفائه. بدلاً من ذلك، قومي بوصف الشيء والسماح له بتخمين ما يمكن أن يكون.

من المهم أن تجعلي من التعلم أمراً ممتعاً تقومين به أنت وطفلكِ معاً. ولمساعدته على التعلم من خلال اللعب، وفّري الكثير من الكتب والألغاز وألعاب الفرز واللعب ليستمتع بها. ستجدي أيضاً الكثير من ألعاب التعلم عبر الإنترنت التي يمكنكِ لعبها مع طفلك.

“عندما يتعلق الأمر بتحفيز العقل، يعتبر اللعب هو الطريقة الأفضل والأكثر متعةً لتعلّم الأطفال.”

اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لدى الأطفال

هناك بعض الاضطرابات التي يمكن أن تزيد من صعوبة تعلّم الطفل. قد يحتاج الطفل المصاب باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه إلى مساعدة إضافية، لأن الأعراض يمكن أن تزيد من صعوبة التعلّم إلى حدٍ بعيد.

يمكن تقسيم أعراض اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لدى الأطفال إلى ثلاث فئات؛ تشتت الانتباه، وفرط النشاط والاندفاع.

تشتت الانتباه

  • العجز عن الانتباه لفترات طويلة
  • سهولة تشتيت انتباهه
  • ارتكاب أخطاء بلا مبالاة
  • نسيان أو فقدان الأشياء
  • فقدان القدرة على الالتزام بمهمة أو أنشطة
  • فقدان القدرة على الاستمتاع أو الالتزام بالتعليمات

فرط الحركة

  • غير قادر على الجلوس ساكناً
  • يتململ باستمرار
  • غير قادر على التركيز على المهام
  • الحركة الجسدية المفرطة
  • الحديث المفرط
  • غير قادر على الانتظار أو الوقوف في طابور

الاندفاع

  • التصرف بدون تفكير
  • مقاطعة الآخرين
  • عدم الإحساس بالخطر

يمكن للطفل الذي يعاني من فرط الحركة أن يصّعب من التعلّم إلى حدٍ بعيد، ولكن من المهم أن تتذكري أن العديد من هذه الأعراض تعتبر سلوكاً طبيعياً للطفل الصغير أو للطفل في مرحلة ما قبل المدرسة.

أكثر ما يشيع اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه في الفئة العمرية من سن 6 إلى 12 عاماً. ومع ذلك، إذا شعرتِ بأية مخاوف بشأن قدرة طفلك على التعلّم، أو النمو بشكل عام، استشيري طبيبك لمزيد من المعلومات عن اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لدى الأطفال.

هناك الكثير من الأشياء التي يمكنك القيام بها لمساعدة طفلكِ على الاستفادة من نافذة التعلّم المدهشة هذه لمرحلة ما قبل المدرسة. ويُساعد تنمية مهارات التعلّم الجيدة الآن على تهيئته لمستقبل ناجح – تمنياتنا بالتوفيق!

إتصلي بنا

فريقنا من الخبيرات مستعد للرد على جميع إستفساراتكِ وتقديم الدعم والمساعدة خلال رحلة الأمومة من الحمل وحتى بلوغ طفلكِ عمر الستة سنوات. لمعرفة المزيد من المعلومات والحصول على النصائح اللازمة، يرحي التواصل معنا من السبت إلى الخميس بين الساعة 9 صباحاً وحتى الساعة 6 مساءاً من خلال

الإتصال على الرقم المجاني:

Call Button
دولة الإمارات: 800 64586262
المملكة العربية السعودية: 800 897 1901
أو من الدول الأخرى: 0097144209489
WhatsApp Symbol التواصل على الواتس آب:
+971 55 7859608