النظام الغذائي الصحي أثناء الحمل

يُعتبر النظام الغذائي المتنوع والمتوازن أثناء الحمل الطريقة الأفضل لضمان حصول طفلك على الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها للنمو الصحي

يمكنك أن تكتشفي في هذه المقالة المزيد حول ما الذي يجعل الغذاء الخارق “خارقاً”، وما هي الأغذية اليومية المغذية فعلياً.

الأغذية الخارقة أثناء الحمل

تسعى معظم الحوامل إلى ضمان منح أطفالهن أفضل بداية ممكنة على صعيد تزويدهم بالغذاء عبر تأمين ما يكفي من الفيتامينات والمعادن في نظامهن الغذائي. يُعتبر النظام الغذائي المتنوع والمتوازن أثناء الحمل الطريقة الأفضل لضمان حصول طفلك على الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها للنمو الصحي. يمكنك أن تكتشفي في هذه المقالة المزيد حول ما الذي يجعل الغذاء الخارق “خارقاً”، وما هي الأغذية اليومية المغذية فعلياً.

الأغذية الخارقة أثناء الحمل

يعتمد النمو الصحي لطفلك أثناء الحمل على المواد المغذية التي يوفرها نظامك الغذائي. هذا ما يجعل من السهل علينا فهم رغبة الحوامل إدخال قدر ما أمكنهن من المواد المغذية في نظامهن الغذائي عن طريق اختيار الطعام الصحيح. يعتقد الكثيرون أن “الأغذية الخارقة”Super Foods توفر كميات من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة أكثر مما تقدمه الأغذية العادية، لكنها في الحقيقة، تضمن الحصول على تشكيلة واسعة من الأغذية.

ما الذي يجعل الغذاء الخارق “خارقاً”؟

تشمل بعض الأغذية الخارقة التي تتم الإشارة إليها عادة:

  • ثمار التوت، مثل التوت الأزرق وتوت القوجي
  • الرمان
  • أعشاب البحر
  • الأفوكادو
  • يبدو أن مُصنعي الأغذية يكتشفون مؤخراً أغذية خارقة جديدة كل أسبوع. مع ذلك، فليس لمصطلح الأغذية الخارقة أي أساس علمي حقيقي، مع أن معظم الأغذية المصنفة “خارقة” تُعتبر غنية بمضادات الأكسدة مثل الفيتامين سي.

 

ما الذي يجعل الغذاء الخارق “خارقاً”؟

تشمل بعض الأغذية الخارقة التي تتم الإشارة إليها عادة:

  • ثمار التوت، مثل التوت الأزرق وتوت القوجي
  • الرمان
  • أعشاب البحر
  • الأفوكادو
  • يبدو أن مُصنعي الأغذية يكتشفون مؤخراً أغذية خارقة جديدة كل أسبوع. مع ذلك، فليس لمصطلح الأغذية الخارقة أي أساس علمي حقيقي، مع أن معظم الأغذية المصنفة “خارقة” تُعتبر غنية بمضادات الأكسدة مثل الفيتامين سي.

ومع ذلك يوافق العديد من خبراء التغذية على أنه من المهم أن نأكل تشكيلة متنوعة من الأغذية لضمان حصولنا على نظام غذائي متوازن، بالرغم من أن بعض الأغذية لا تحتوي على مواد مغذية أكثر من غيرها.

معظم الأغذية خارقة

في الحقيقة، إن الطريقة الوحيدة لضمان حصولك على ما يكفي من المواد المغذية التي يحتاجها طفلك هي إدخال تشكيلة واسعة من الأغذية في نظامك الغذائي أثناء الحمل، وتناول عناصر متنوعة من كل مجموعات الأغذية – الأغذية النشوية مثل الخبز، والرز والمعكرونة، والفواكه والخضروات، واللبن، واللحم، والمواد البديلة مثل البيض والحبوب.

في ما يلي بعض الأغذية اليومية التي يجب أن يحتوي عليها نظامك الغذائي أثناء الحمل، بالإضافة إلى فوائدها:

  • السمك الزيتي – مصدر الأحماض الدهنية الأساسية أوميغا-3، المهم لعمل الخلية ونمو الدماغ والعين
  • البيض – مصدر مثالي للبروتين وكذلك الحديد والفيتامين ب ١٢
  • حبوب عباد الشمس – التي نستمتع بقضمها – ليست فقط مصدراً للأحماض الدهنية أوميغا-3 وأوميغا-6، بل هي أيضاً مليئة بالمغنيزيوم، والفيتامينات أ ، ب ، د ، إي و ك، والكالسيوم، والحديد، والبوتاسيوم، والزنك.
  • اللبن – اختاري الأنواع قليلة الدسم. إذ تحتوي من الكالسيوم ما تحتويه الأنواع كاملة الدسم
  • الخبز الأسمر – مصدر جيد للألياف، والفيتامين ب، والكربوهيدرات بطيئة الانطلاق.
  • حبوب الإفطار المعززة – مصدر جيد لحمض الفوليك الهام الموجود في الفيتامين ب بالإضافة إلى الحديد
  • البطاطا الحلوة – غنية بالكالسيوم، الفيتامين سي، والفيتامين أ وبيتا-كاروتين
  • القرنبيط – غني بحمض الفوليك، والكالسيوم، والمغنيزيوم وكلها أساسية لنمو العظام
  • المشمش المجفف – وجبة خفيفة لذيذة تعوض مخزون الحديد لديك وتوفر حمض الفوليك، والبوتاسيوم، والكالسيوم، والمغنيزيوم
  • الموز – يمدك بالبوتاسيوم ويساعد في المحافظة على توازن صحي للسوائل
  • ثمار الفراولة – أسلوب محبب للحصول على الفيتامين سي. إن تناولك طبقاً من الحلوى بنهم يساعدك على امتصاص الحديد الذي تناولته للتو.
  • الماء – يُعتبر الحفاظ على المستوى المطلوب من المياه عندك وعند طفلك أمر بالغ الأهمية، إذا يساعد هذا على منع التهاب المثانة والإمساك

 

إذاً، معظم الأغذية التي نتناولها يومياً تمنحك الفائدة المرجوة تماماً مثل ما يسمى “الأغذية الخارقة” كما لاحظت، وعند تناولها مع الكثير من الماء ومع قسط كبير من الراحة، ستحصلين أنت وطفلك من فوائدها عند تضمنيها في نظامك الغذائي. لاكتشاف المزيد، أقرأي مقالتنا حول ما يُعتبر نظاماً غذائياً صحياً أثناء الحمل.

وفي حال كان لديك أي سؤال حول ما يجب تناوله وما يجب تجنبه من أطعمة أثناء الحمل، سيتكفل خط خط أبتاأدفايس للأم و الطفل الخاص بنا بالإجابة عن كل أسئلتك ومنحك كل المساعدة التي تحتاجينها. اتصلي على الرقم 6262 6458 800 (الإمارات) أو على الرقم 0097144209489 ( للدول الأخرى).من السبت إلى الخميس، من الساعة ٩ صباحاً إلى ٦ مساءً.

إتصلي بنا

فريقنا من الخبيرات مستعد للرد على جميع إستفساراتكِ وتقديم الدعم والمساعدة خلال رحلة الأمومة من الحمل وحتى بلوغ طفلكِ عمر الستة سنوات. لمعرفة المزيد من المعلومات والحصول على النصائح اللازمة، يرحي التواصل معنا من السبت إلى الخميس بين الساعة 9 صباحاً وحتى الساعة 6 مساءاً من خلال

الإتصال على الرقم المجاني:

Call Button
دولة الإمارات: 800 64586262
المملكة العربية السعودية: 800 897 1901
أو من الدول الأخرى: 0097144209489
WhatsApp Symbol التواصل على الواتس آب:
+971 55 7859608