صحة الطفل

يستغرق جهاز المناعة لدى الطفل وقتاً لينمو بشكل كامل، ومن هنا تأتي أهمية ضمان أن يحصل على المساعدة من المواد المغذية المناسبة. إذا كنت ترضعين طفلك طبيعياً، فإن المواد المغذية الأساسية، والعوامل الوقائية مثل الأجسام المضادة تأتي مباشرة من حليبك. كما يؤمن حليبك السكريات قليلة الوحدات الداعمة حيوياً ما يشجع نمو الجراثيم الصحية لحمايتها.

يناقش هذا الفصل كيفية عمل جهاز المناعة عند طفلك، وكيف أن كل شيء من الولادة الطبيعية إلى التحصين ضد الأمراض يمكن أن يساعد على تعزيزه.

تحميم طفلك والتغلب على خوفه من الاستحمام

المحافظة على نظافة طفلكِ أمر ضروري، لكن وقت الاستحمام لا يجب أن يكون مجرد خطوة من خطوات العناية بالطفل، بل يجب أن يكون رش المياه واللعب والاسترخاء أثناء الاستحمام تجربة ممتعة لتعزيز الترابط بين الطفل والأم. تابعي القراءة لتتعرفي على بعض النصائح حول تحميم طفلكِ، واقتراحات للتغلب على الخوف من الاستحمام أو من الماء.

كيفَ تحممين طفلكِ

تأكدي من درجة الحرارة

يجب أن تكون الغرفة ومياه الاستحمام دافئة وليست ساخنةً، حتى لا يشعر طفلكِ بالبرد. املئي حوض الاستحمام بمقدار بوصتين من الماء، استخدمي معصمك أو كوعك لفحص درجة حرارة الماء.

كوني مستعدة

لا يجب ترك الأطفال الصغار بالقرب من الماء دون مراقبة، لذلك حضّري كل ما تحتاجينه قبل البدء بما في ذلك منشفة الجسم، وشامبو مناسب لعمر الطفل، وحفاض نظيف وملابس، إناء به ماء نظيف ومنشفتين صغيرتين أو قطع من القطن الطبي.

مستلزمات تحميم الطفل

توصي هيئة الخدمات الصحية الوطنية بالمملكة المتحدة (إن إتش إس) باستخدام المياه العادية لتنظيف بشرة الطفل الحساسة خلال الشهر الأول. أما إذا أردتِ استخدام منتجات الاستحمام بعد ذلك، فاحرصي على شراء منتجات مناسبة للأطفال.

ادعمى الطفل جيداً وقت الاستحمام

بعد إزالة حفاض الطفل وتنظيف الأوساخ، ضعي طفلكِ بحذر في حوض الاستحمام، واحرصي على دعم الرأس والكتفين.

نظفي وجه الطفل أولاً

استخدمي إناءً من الماء النظيف لتنظيف وجه وشعر الطفل بلطف باستخدام المنشفة أو قطعة القطن، لضمان عدم وصول أي من الأوساخ من منطقة الحفاض إلى العينين، والأذنين، والأنف والفم. استخدمي المنشفة الثانية لتنظيف جسم الطفل، واحرصي على تنظيف طيّات وثنيات الجسم.

كم مرة يحتاج الطفل حديث الولادة إلى الاستحمام؟

ليس هناك داعي الى تحميم الطفل حديث الولادة يومياً، ثلاث مرات في الأسبوع كافية.

هل يُفضّل تحميم الطفل في فترة النهار أم أثناء الليل؟

الأمر يعود لكِ. اختاري وقتاً لا تكوني فيه في عجلة من أمرك أو  مشغولةً.  بعض الأمهات يفضّلن تحميم الطفل في الصباح ، حيث يكون الطفل يقظاً أكثر. بينما تفضل أمهات أخريات أن يكون الاستحمام  جزءً من روتين ما قبل النوم.

الخوف من الاستحمام

الخوف من الماء ممكن ان يكون شيئاً واضحاً عند الطفل من البداية،أو قد يبدو أن طفلك يكره فجأة أوقات الاستحمام.ولمساعدة طفلكِ، إليكِ بعض النصائح:

الحمّام الجزئي

تنصح هيئة الخدمات الصحية الوطنية بالمملكة المتحدة (إن إتش إس)، بعدم تحميم الطفل يومياً، واللجوء عوضاً عن ذلك للحمام الجزئي، من خلال غسل الوجه والرقبة واليدين والمؤخّرة باستخدام إناء فيه ماء دافئ، ونظفي كل منطقة بقطعة من القطن مع الحرص على تجفيف ما بين طيات وثنيات الجلد.

وقت الاسترخاء

اختارى مكان هادي لتحميم الطفل. تُساعد الموسيقى الهادئة أيضاً في جعل وقت الاستحمام أكثر هدوءً. على أمل أن ينام الطفل بعد الاستحمام إذا كان وقت الاستحمام في الليل.

شاركي الطفل وقت الاستحمام

إذا كان طفلكِ ينزعج بالفعل من وقت الاستحمام، الحل بسيط، بإمكانكِ الجلوس في البانيو معه.
وقت الاستحمام هو طريقة جيدة لتوطيد الترابط العاطفي بين الأم والطفل حيث وجود الأم بجانب الطفل يمنحه شعوراً بالأمان.

جربي أوقاتاً مختلفة للاستحمام

إذا كان الطفل معتاداً على الاستحمام مساءً أو قبل الذهاب للنوم، فقد يكون أكثر تقبلاً للاستحمام أثناء فترة النهار. جربي القيام بذلك في الصباح أو فترة ما بعد الظهر.

خوف الطفل من الماء

يمكن التغلب على خوف الطفل من وقت الاستحمام عن طريق تحويلة الى وقت لعب واستمتاع.فيما يلي بعض الأفكار الممتعة التي يمكن تجربتها:

ألعاب الاستحمام

اجعلي وقت الاستحمام أكثر مرحاً باستخدام رشاشات الماء، والأكواب وألعاب الماء. بإمكانك أيضاً استخدام لعب على هيئة أشكال وحروف من الفلين (الفوم) التي تلتصق بجانب حوض الاستحمام عندما تكون مبللة. حيث تُساعد على تنمية مهارات التعلّم في وقت مبكّر.

قصص وقت الاستحمام

لماذا لا تحضري قصص عند وقت الاستحمام؟ الكتب ضد الماء جيدة ليمسك بها طفلكِ، والألعاب التى توحي بالخيال مثل قراصنة السفن، وألعاب الحيوانات تشعره بالحكايات.

مستلزمات استحمام الطفل

دعي الطفل يستحم في أجواء من المرح بمستلزمات الاستحمام الآمنة المخصصة للأطفال. الفلين القابل للتشكيل والصابون الملون على شكل أقلام تلوين قد يساعد على تنظيف طفلكِ بينما هو يلعب.

لا مزيد من الدموع

استخدمي غطاء الرأس لمنع وصول الشامبو الى عين الطفل. إذا كان طفلكِ يكره غسل الشعر، يمكنكِ غسل شعر الطفل مرة واحدة في الأسبوع.

حافظي على سلامة طفلكِ

السلامة هي من أهم الأشياء عند استحمام طفلكِ أو حديث الولادة ، فقد يتعرض الطفل للانزلاق تحت الماء والغرق خلال ثوانٍ، لذلك لا تتركي  طفلكِ أبداً دون مراقبة، حتى ولو لدقيقة واحدة.

بالإضافة الى ذلك، لا تضعي طفلكِ في حوض الاستحمام أثناء نزول ماء الصنبور، فقد تتغير درجة حرارة الماء أو قد يصبح الماء عميقاً جداً.

قد تساعد أدوات السلامة والأمان مثل سدادات الطنبور، وسجادة منع الانزلاق من تخفيف التوتر أثناء استحمام طفلكِ، وتتيح لكِ التركيز على جوانب المرح والمتعة والاسترخاء لطفلك.

إتصلي بنا

فريقنا من الخبيرات مستعد للرد على جميع إستفساراتكِ وتقديم الدعم والمساعدة خلال رحلة الأمومة من الحمل وحتى بلوغ طفلكِ عمر الستة سنوات. لمعرفة المزيد من المعلومات والحصول على النصائح اللازمة، يرحي التواصل معنا من السبت إلى الخميس بين الساعة 9 صباحاً وحتى الساعة 6 مساءاً من خلال

الإتصال على الرقم المجاني:

Call Button
دولة الإمارات: 800 64586262
المملكة العربية السعودية: 800 897 1901
أو من الدول الأخرى: 0097144209489
WhatsApp Symbol التواصل على الواتس آب:
+971 55 7859608