نظام طفلك الغذائي

مع اكتشاف طفلك الدارج نكهات أكثر قوة، يتعلم معها أيضاً قوة كلمة "لا". ومهما بلغ إصرارك على تأمين حياة صحية له، يبقى ضمان حصول طفلك على نظام غذائي متوازن وكامل بشكل يومي من أكبر التحديات التي تواجهك. تقتصر معظم الأنظمة الغذائية للأطفال على الكميات اليومية الموصى بها من الفيتامينات والمعادن، إلا أن هناك كثير من الوسائل المتبعة لتشجيع الأكل الصحي للاطفال الذي سيمهد الطريق أمام العادات الجيدة لاحقاً في الحياة

يشمل هذا الفصل نصائح مهمة حول توفير نظام غذائي متوازن لطفلك الدارج، وما الذي يجعل أغذية العائلة ليست مناسبة دائماً، وكيف يمكنك استخدام الأغذية لدعم جهازه المناعي الذي هو في طور النمو. كما يتطرق إلى أهمية الحديد للنمو الصحي للطفل وما يجب فعله إذا كان يرفض الحليب أو يرفض تناول طعام العشاء.

طفلي يرفض الحليب

حالما يكبر طفلك ويتعلم كيف يحقق استقلاليته، يصبح من الطبيعي بالنسبة إليه أن يفقد الاهتمام بالحليب، إذ أنه حتى الآن قد استمتع بالطعم الجيد للحليب، والراحة التي يوفرها الحليب وأول ما يقوم به على الأغلب، أن يقول “لا” ويعرف معنى كلمة “لا” خاصة عندما يعرف أن هناك عالم آخر من البدائل المتوفرة.

ما زال الحليب يلعب دوراً مغذياً وقيماً في تغذية طفلك . فإذا لم يرغب في شرب الحليب مباشرة من الكأس هناك طرق أخرى للتأكد من أنه يحصل على كمية كافية. مثلاً يمكن تقديم الحليب مع الحبوب، أو كجزء من وجبة يتناولها، ويمكن القيام ببعض الخدع البسيطة مثل تسخين الحليب قبل النوم في المساء فذلك يجعل نومه أفضل. اقرأي أكثر لتكتشفي مدى أهمية الحليب والوسائل التي تتبع لإدخال الحليب في وجبة طفلك.

قد يأكل طفلك ثلاث وجبات يومياً، ولكن يبقى الحليب من الأغذية المهمة لأنه يزوده بمجموعة من المغذيات ويضمن إعطاؤه ثلاث وجبات ألبان يومياً (۱۲۰مل من الحليب يعتبر وجبة واحدة) مقسمة إلى مشروبات الحليب وحبوب الإفطار ومنتجات ألبان أخرى، وحصوله على العديد من المغذيات الضرورية لإبقائه بصحة جيدة.

كيفية إدخال الحليب في وجبة طفلك

يدخل العديد من الأطفال في مرحلة التدقيق في الطعام، وخاصة في ما يتعلق بالحليب. حاولي تطبيق هذه الطرق لتشجيع طفلك على الإستمتاع بالحليب أكثر:
ابدأي يومه بقارورة من الحليب أو دقيق الشوفان مع الحليب
أدخلي الحليب الساخن في نظامه الليلي، واجلسي معه ودعي طفلك يتمتع بحليبه بينما تتمتعين أنت بكوب من الشاي.
يمكنك استخدام كوب جديد أو جذاب خاصة للحليب، إذ يجعل ذلك وجبته أكثر إمتاعاً.
إذا كان طفلك يتناول عادة الحليب البارد، جربي أن تسخنيه أو بالعكس.
أكثر من مجرد حليب
يوصف حليب النمو من أبتاجونيور بأنه أكثر تغذية من حليب البقر، ويناسب الأطفال بعمر ۱-۳ سنوات. يحتوي هذا النوع على مزيجنا الفريد من البريبايوتكس. وإذا استخدمنا ۳۰۰ مل فقط فهذه الكمية ستوفر لطفلك أكثر من نصف كمية الحديد التي يحتاجها يومياً، إضافة إلى الفيتامينات د وسي الضروريين للنمو الصحي لطفلك.
في حال كان لديك اي سؤال حول وجبة طفلك، فإن فريق عملنا في بخط أبتا أدفايس من الأمهات الخبيرات وأخصائيات التغذية مستعدات لتقديم المشورة، يرجى الاتصال بخط أبتا أدفايس للأم والطفل على الرقم 6262 6458 800 (الإمارات) أو على الرقم 0097144209489 (للدول الأخرى). من السبت إلى الخميس، من ٩ صباحاً إلى ٦ مساءً.