الفيتامينات الحملية والمكملات

يعتمد طفلك على الفيتامينات والمعادن التي تزويديه بها لينمو. وهي مواد غذائية أساسية - على سبيل المثال الكالسيوم لعظام سليمة، والحديد لدم سليم سوف تساعد طفلك على البدء بشكل جيد أثناء نموهم. هذا هو السبب الرئيسي الذي يدفعنا لننصحك الاستمتاع بوجبات متنوعة خلال فترة الحمل، خيارات واسعة من الأطعمة، سيؤمن لك بشكل نظري الحصول على تشكيلة غنية من الفيتامينات والمعادن.

تتطرق هذه الفقرة إلى أهمية المعادن والفيتامينات التي يُنصح بها خلال فترة الحمل، ولماذا ينصح بها، وما هو الطعام الذي يعُتبر مصدراً جيداً لهذه الفيتامينات والمعادن.

حمض الفوليك أثناء الحمل

بالإضافة إلى دوره في منع اعتلال القناة العصبية في بداية الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، لدى حمض الفوليك بعض الوظائف المهمة خلال فترة الحمل. اكتشفي أفضل المصادر الغذائية لحمض الفوليك، ومتى يُنصح باستعماله.

حمض الفوليك هو نوع من فيتامين ب الذي يلعب دوراً هاماً في منع اعتلال القناة العصبية مثل عدم اكتمال الفقرات القطنية. ويساعد وجوده على ضمان نمو العمود الفقري للجنين بشكل ملائم. وأظهرت الدراسات أن زيادة تناول حمض الفوليك أثناء نمو العمود الفقري للجنين يقلل من مخاطر اعتلال القناة العصبية.

لهذا السبب ننصحك بتناول ٤٠٠ ملغ من حمض الفوليك بشكل مثالي قبل ان تحملي، أو عندما تكتشفين بأنك حامل.

يساعد حمض الفوليك على انقسام الخلية وتشكيل كريات الدم الحمراء وصنعها، وهو أمر مهم جداً خلال فترة الحمل .

جرعات حمض الفوليك

من الصعب الحصول على الكمية اللازمة من حمض الفوليك لحماية طفلك من اعتلال القناة العصبية من خلال وجباتك الغذائية اليومية فقط، لذا ننصحك بتناول ٤٠٠ ملغ من حمض الفوليك كل يوم قبل الحمل وخلاله إلى الأسبوع ١٢ من حملك، وتناول الوجبات الغذائية الغنية به أيضاً.

 المصادر الجيدة لحمض الفوليك

  • وجبة حبوب، أو خبز القمح الكامل
  • أغلب أنواع الفواكه، وخاصة البرتقال، والكريفون، وثمر العليق وتوت العليق
  • الجزر الأبيض، الافوكاتو، والخضروات الغنية بالأوراق
  • الفاصولياء السوداء ذات العين المطبوخة، والحمص والعدس
  • وجبات الحبوب الغنية بحمض الفوليك
  • الحليب واللبن
  • الخميرة أو عصارة الشعير (المبذورة والشراب)