صحة طفلك في مرحلة ما قبل سنّ الذهاب إلى المدرسة

من الطبيعي أن يعاني الأطفال من بعض الأمراض، وأن يقلق الوالدين بسبب ذلك، لكن اطمئني معظم هذه الأمراض قابلة للعلاج. إليكِ بعض الأمثلة على ما يمكن أن يحدث، وأفضل طرق التعامل معه عند حدوثه.

التخلص من القمل عند الاطفال

قد يسبّب وجود قمل الرأس في شعر طفلك توتراً كبيراً لك، ففكرة وجود حشرات صغيرة تزحف في فروة رأسه ستثير لديك شعوراً بالاشمئزاز. ولكن التفكير بكون الأمر شائعاً لدى الأطفال الصغار سيخفّف نسبة القلق لديك، لأنه وبحسب التقديرات هناك واحد تقريباً من أصل خمسة أطفال يعاني من قمل الرأس. ولا تهدّد هذه المشكلة صحة طفلك ويمكنك التخلص منها بكلّ سهولة عبر عدة وسائل مختلفة.

ما هو قمل الرأس؟

قمل الرأس عبارة عن حشرات طفيلية تعيش في رأس الإنسان وتتغذى من خلال مصّ الدم في فروة الرأس. وهي صغيرة الحجم وبلا أجنحة ولونها رمادي أو بني، ما يجعل أمر العثور عليها في الرأس أمراً صعباً. وحشرات قمل الرأس الكبيرة تعلّق بويضاتها في جذور خصلات الشعر بواسطة لعابها، وحين يجف هذا اللعاب يصبح من الصعب جداً إزالة هذه البويضات.

كيف يلتقط طفلي قمل الرأس؟

حشرات قمل الرأس لا تملك أجنحة لذا لا يمكنها أن تطير، ولا يمكنها أن تقفز، فلا تنتقل من رأس إلى آخر إلا عند الاحتكاك المباشر عبر الزحف، وبالتالي يكثر انتشارها في رؤوس الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4 و 11 سنة فهؤلاء يلعبون سوياً على مسافة قريبة. كما إن الكبار الراشدين الذين يهتمون بهؤلاء الأطفال معرّضون لالتقاط قمل الرأس، إضافة إلى الإخوة وأفراد العائلة. ويسود اعتقاد مفاده أن قمل الرأس يعيش في الشعر المتّسخ ولكنه وعلى العكس، يسرح ويمرح أيضاً في فروة الرأس النظيفة. لا تنتقل حشرات قمل الرأس عند ملامسة الملابس المتّسخة، أو شراشف السرير أو المناشف أو القبعات إلخ. فلا حاجة لغسل هذه الأغراض أو علاجها.

كيف أعرف إن كان طفلي يعاني من قمل الرأس؟

تختبئ حشرات الرأس بشكل محكم في فروة الرأس وبالتالي من الصعب رصدها أو رؤيتها. وأول أعراض وجودها في شعر طفلك يتمثل في الشكوى من الحكاك في فروة الرأس. فغالباً ما يشعر الأطفال الذين يعانون من قمل الرأس بحاجة شديدة للحكاك وبالتالي يكسرون أسنان مشط الشعر. ولكن حشرات قمل الرأس قد تعيش في الشعر لفترة تبلغ حتى ثلاثة شهور بدون أن تثير أي حالة حكاك. وتشمل الأعراض الواضحة لوجود قمل الرأس:

  • حشرات صغيرة بيضاء أو صفراء لامعة (تسمّى “سيبان”) تلتصق جيداً بفروة الرأس وغالباً ما تتواجد خلف الأذنين وفي خلف العنق، كما قد تسري بمحاذاة فروق الشعر
  • حشرات قمل تسري بوضوح في فروة الرأس أو تزحف في فروق الشعر
  • طفح جلدي في خلف العنق ناجم عن فضلات القمل

إذا كنت تشكّين بوجود قمل الرأس في شعر طفلك ولكنك غير متأكدة، يمكنك أن تجرّبي استعمال مشط رفيع ذات أسنان دقيقة لتسريح شعر طفلك فوق قطعة قماش بيضاء لتسهيل رؤية حشرات القمل إن تساقطت من الشعر. ولكن لا يمكنك الوثوق بذلك، فقد تشعر حشرات القمل بالاضطراب وتختبئ في فروق الشعر وتبتعد عن المشط. إذا كنت قلقة بشأن ذلك، استشيري الطبيب.

كيف أتخلّص من قمل الرأس؟

هناك طريقتان للتخلّص من قمل الرأس، إما عبر استخدام علاجات كيميائية تسمّم هذه الحشرات أو عبر اتباع طريقة فيزيائية خاصة وهي تسريح القتل عبر تبليل الشعر وتسريحه بشكل متكرر.

العلاجات الكيميائية

تستخدم العلاجات الكيميائية مبيدات الحشرات أو المحاليل الكيميائية لقتل قمل الرأس. ويشتمل العلاج على وضع المادة الكيميائية على رأس الطفل وتركه لفترة تترواح بين 10 دقائق و 12 ساعة تبعاً للمحلول الذي تستعملينه. بعد المدة المحدّدة، يجب غسل الشعر وتسريحه بالمشط لإزالة أي حشرات قمل ميتة. فهذه الطريقة تقتل حشرات قمل الرأس الحية (شرط ألا تقاوم المحلول الكيميائي) ولكنها لا تقتل بالضرورة جميع البويضات، ما يعني وجوب تكرار هذا الإجراء بعد أسبوع لقتل أي حشرات قمل جديدة ولدت من تلك البويضات. تتمثل مساوئ العلاجات الكيميائية بما يلي:

  • إنها علاجات وبشكل عام باهظة الكلفة
  • بعض حشرات قمل الرأس يقاوم بعض العلاجات ولا يموت
  • لا يمكن تكرار استعمال بعض هذه العلاجات الكيميائية أكثر من ثلاث مرات إذ إنها تثير البشرة
  • لن تحول هذه العلاجات دون عودة قمل الرأس إلى شعر طفلك
  • قد لا تلائم هذه العلاجات الأطفال دون العام الأول أو الأطفال الذين يعانون من الربو أو الحساسية. كما إنها قد تكون غير مناسبة للاستعمال من قبل المرأة الحامل أو التي ترضع طفلها

تسريح القتل

تتمثل هذه الطريقة بإزالة حشرات قمل الرأس وهي حية من الشعر الرطب بواسطة مشط رفيع خاص يمكن شراؤه من الصيدلية. وهو عبارة عن مشط بلاستيكي ذات أسنان دقيقة للغاية لا تبعد عن بعضها البعض أكثر من 0،3 ملم لكي لا تدع للقملة أي مجال للهروب عند تسريح الشعر. وعبر اتباع هذه التقنية 4 مرات على مدى 14 يوماً، تتأثر دورة حياة البويضات ويصبح رأس طفلك خالياً منها.

  • اغسلي شعر طفلك بالشامبو العادي واشطفيه وضعي البلسم على كامل الشعر.
  • استعملي مشطاً عريضاً في البداية لإزالة أي عقد في الشعر ومن ثم استعملي المشط الرفيع واقسمي الشعر إلى عدة أقسام بدءاً من الجذور، وسرّحيه ببطء نحو الأسفل. وستلتصق حشرات قمل الرأس المبلّلة والمغطاة بالبلسم في أسنان المشط. بعد تسريح الشعر، نظّفي المشط بواسطة قطعة قماش أو اغسليه لإزالة القمل.
  • استمري في استعمال المشط بكافة الاتجاهات في شعر طفلك وعند الانتهاء، اغسلي الشعر جيداً وتأكدي من عدم بقاء أي قمل. استعملي المشط البلاستيكي لإزالة ما تبقى في الشعر المبلّل.
  • كرّري هذا الإجراء ثلاث مرات كل ثلاثة أيام بين المرة والأخرى. وهكذا ستقضين على حشرات القمل الجديدة التي تولد من البويضات التي تبقى بعد كل جلسة تسريح وتمنعين ولادة حشرات قمل جديدة. وفي اليوم السابع عشر، يجب أن يكون شعر طفلك قد أصبح خالياً من القمل.
  • أي حشرات قمل جديدة تجدينها في رأس طفلك بعد جلسة التسريح الأولى يجب أن تكون من البويضات التي بقيت في الشعر ويتراوح طولها بين 1 و 2،5 ملم. أما إذا وجدت حشرات قمل كاملة النمو يبلغ طولها 3 ملم فهذا يعني أن طفلك التقط حشرات جديدة. وفي هذه الحالة، يجب اتباع إجراء جلسات التسريح مرتين في الأسبوع لثلاث جلسات أكثر.

 

طرق أخرى

  • الطرق الطبيعية: يمكنك اعتماد علاجات الشعر ومرطّباته التي تحتوي على زيوت طبيعية مثل زيت شجرة الشاي فغالباً ما ينصح باتباع مثل هذه الطرق ولكن ليس هناك أي دليل علمي على فعاليتها. وبالرغم من كونها طبيعية، قد تكون هذه العلاجات مؤذية وتسبّب التهاب فروة الرأس.

هل يمكن لطفلي الاستمرار في مخالطة أطفال آخرين؟

لا يجب أن يختلط طفلك مع أطفال آخرين حين تجدين قمل الرأس في شعره، ولكن ما إن تبدئين بعلاج شعره يمكنه أن يعود إلى حياته الاجتماعية الطبيعية. ذلك لأن حشرات القمل الكبيرة هي التي تنتقل من رأس إلى آخر أما الحشرات الجديدة منها فتبقى في رأس طفلك لمدة 6 أيام تقريباً. ما إن تبدئين بعلاج شعر طفلك، تقومين بإزالة القمل وبالتالي لن يشكّل طفلك مصدر خطر للأطفال الآخرين. ما إن تلاحظين وجود قمل في شعر طفلك، يستحسن علاج شعر جميع أفراد العائلة لتفادي انتشار الحالة.