الحساسية عند الأطفال

ما زال جهاز الهضم لدى طفلك في طور التطور – ما زال حساساً وهشاً جداً، لذا لا يمكنه التأقلم مع أي شيء غير الحليب قبل بلوغ 4-6 أشهر. مع نمو طفلك، تتغير شهيته وروتين رضاعته من أسبوع إلى آخر. قد تجدين أنه لا يزال جائعاً بعد الرضعة، أو ربما تشعرين بالقلق لأنه لا يأكل كما يجب أو تخشين أن يُصاب بالحساسية أو عدم التحمل.

يتطرق هذا الفصل إلى مشاكل الإرضاع الأكثر شيوعاً مثل الإمساك والترجيع (حيث لا يستطيع طفلك أن يُبقي طعامه داخل معدته). كما يناقش أيضاً أنواع الطعام التي قد تسبب الحساسية، عندما يصبح واجباً تقديم الأطعمة الصلبة له، ويقدم لك النصح حول طرق التقليص التدريجي للرضعات الليلية عندما يرضع طفلك جيداً أثناء النهار.

الرضعات الليلية

يحتاج الأطفال الصغار ذوي المعدة الصغيرة رضعات بكميات أقل مما يجعل الرضعات الليلية أساسية لنموهم. مع استمرارهم في النمو، يجب أن تتضاءل الحاجة إلى الرضاعة أثناء الليل بشكل طبيعي.

بالرغم من ذلك، يستمر بعض الأطفال في الاستيقاظ أثناء الليل سواء كانوا بحاجة للرضاعة أم لا. يمكن أن يكون مرد ذلك إلى الجوع الحقيقي، أو الأمراض المزمنة الرئيسية، مثل البرد، أو قد يكون ذلك بكل بساطة لأنهم تعودوا على الاستيقاظ. تابعي القراءة لتكتشفي المزيد حول أسباب تغيير هذه العادة، وكيف ولماذا يتم ذلك.

في الأشهر الثلاثة الأولى من حياة طفلك تكون معدته صغيرة جداً بحيث يحتاج للرضاعة ليلاً نهاراً من أجل الحصول على ما يكفي من الحليب. لكن حتى بعد ثلاثة أشهر، تكون هناك أسباب أخرى عديدة وراء استيقاظ طفلك أثناء الليل، مثل:

  • العطش أو الجوع
  • ألم نمو الأسنان
  • قد يكون طفلك يشعر بالبرد؛ راقبي درجة حرارة الغرفة
  • إذا لم يكن طفلك معافى، أو كانت لديه حرارة، فقد يزعجه ذلك
  • قد يشتاق طفلك إلى حرارة جسمك وإلى عناقك واحتضانك له في الليل

تغيير العادة

لدى الأطفال حديثي الولادة معدة صغيرة، لذا يحتاجون إلى الاستيقاظ أثناء الليل لأنهم يستطيعون تناول كمية قليلة فقط من الحليب في كل مرة. يحتاج هؤلاء الأطفال إلى الرضاعة بفواصل زمنية منتظمة خلال النهار والليل لضمان تلبية احتياجاتهم من الغذاء.

مع ذلك، يعتاد بعض الأطفال الأكبر سناً على الاستيقاظ للحصول على رضعات غير ضرورية أثناء الليل. لتغيير هذه العادة، حاولي تقليص عدد مرات النوم في النهار ومدتها، وذلك ليشعر طفلك بالتعب عندما يحين وقت النوم ويكون بحاجة إلى لنوم لمدة أطول في الليل.

سيكون مستيقظاً لفترات أطول أثناء النهار، ولذلك سيكون لديه وقت أطول لتعويض أية رضعات خسرها في الليل نتيجة النوم الطويل. كما يمكنك إراحته بواسطة شيء آخر غير الرضاعة عندما يستيقظ، مثل العناق.

تذكَّري، إذا كان لديك أي سؤال، لا تترددي في الاتصال بفريق عملنا على الرقم 6262 6458 800 (الإمارات) أو على الرقم 0097144209489 (للدول الأخرى). من السبت إلى الخميس، من ٩ صباحاً إلى ٦ مساءً.