الطفح جلدي بسبب إلتهابات الحفاضات

الطفح الجلدي بسبب الحفاضات، أو التهاب الجلد الحفاضي هو مصطلح يستخدم لوصف حالة التهيج التي تنمو فوق مناطق الجلد المغطاة بالحفاضات. وهي واحدة من أكثر مشاكل الجلد انتشارًا عند الرضع والأطفال .

حالة الطفح الجلدي هي حاله شائعة جدا و معظم الاطفال يصابون بها في مرحلة من المراحل ، و من الجيد ان الطفح الجلدي يمكن ان يعالج بسهوله و تتحسن الحاله في خلال ايام.

شكل الجلد أثناء الطفح الجلدي

يكون الجلد ملتهبا و حساسا جدا و تكون البشرة حمراء . و يكون ذلك نتيجة للتبول أو التبرز أثناء طفح الحفاضات. ويظهر بصفة عامة على الأرداف وأسفل البطن والأعضاء التناسلية وأعلى الفخذين . يمكن أن تختلف الأعراض من احمرار خفيف ثم الشعور بالألم في بعض المناطق من الجلد التي تثار أو يتم تقشيرها مما ينتج عن ذلك بكاء الطفل

  • قد تكون هناك بقع حمراء على مقعدة الطفل أو
  • قد تصبح المنطقة كلها حمراء أو
  • قد يظهر على الجلد بعض التقرحات التي تؤلم الطفل للغاية عند اللمس أو
  • ربما تكون هناك بعض البقع أو البثور أو التقرحات.

أفضل طريقة للتعامل مع طفح الحفاض هو محاولة تجنبه من الأصل.

وسوف تساعد هذه الخطوات البسيطة التاليه على معالجه إلتهاب الحفاض:

  • تغيير الحفاضات المبللة أو المتسخة في أقرب وقت ممكن, وعلى هذا فإن الأطفال الرضع بحاجة إلى تغيير الحفاضة ما لا يقل عن 10 أو 12 مرة يوميًا، والأطفال الأكبر سنًا من 6 إلى 8 مرات.
  • نظّفى منطقة الحفاضة تمامًا، ثم جففيها من الأمام إلى الخلف, استخدمي الماء االفاتر أو الغسول المخصص للأطفال.
  • ضعي الطفل فوق منشفة بدون ارتداء الحفاضة لأطول فترة ممكنة حتى يتخلل الهواء النقي إلى الجلد و استخدمي الكريم الواقي الغنى بالزنك.

إذا كان طفلك يعاني من طفح الحفاض، فيمكنك إستخدام كريم طفح الحفاض أيضا . يمكنك استشارة الطبيب عن نوع الكريم المضاد لإلتهاب الحفاض لوقايه الطفل

الرضاعة الطبيعية تقلل من حدوث التهاب الحفاضات

تساعد الرضاعة الطبيعية على التقليل من التهابات الحفاضات، حيث يحتوي حليب الثدي على البريبايوتيك الذي يرفع من نمو البكتريا النافعة الموجودة في أمعاء الطفل ويرفع ذلك بدوره من مناعة الطفل ويعمل على قتل الفطريات التي تعد أحد الأسباب الرئيسية للإصابة بالتهاب الحفاضات.

جناح الرضاعه الطبيعية هو مصدرك لثروة من نصائح الخبيرات و المتخصصات ، الدعم و المعلومات القيمه أثناء مرحلة الرضاعه الطبيعيه

  • مساعدة الأم المرضعة

    جناح الرضاعه الطبيعية هو مصدرك لثروة من نصائح الخبيرات و المتخصصات ، الدعم و المعلومات القيمه أثناء مرحلة الرضاعه الطبيعيه

    • الطفح جلدي بسبب إلتهابات الحفاضات

      الطفح الجلدي بسبب الحفاضات، أو التهاب الجلد الحفاضي هو مصطلح يستخدم لوصف حالة التهيج التي تنمو فوق مناطق الجلد المغطاة بالحفاضات. وهي واحدة من أكثر مشاكل الجلد انتشارًا عند الرضع والأطفال .

      حالة الطفح الجلدي هي حاله شائعة جدا و معظم الاطفال يصابون بها في مرحلة من المراحل ، و من الجيد ان الطفح الجلدي يمكن ان يعالج بسهوله و تتحسن الحاله في خلال ايام.

      شكل الجلد أثناء الطفح الجلدي

      يكون الجلد ملتهبا و حساسا جدا و تكون البشرة حمراء . و يكون ذلك نتيجة للتبول أو التبرز أثناء طفح الحفاضات. ويظهر بصفة عامة على الأرداف وأسفل البطن والأعضاء التناسلية وأعلى الفخذين . يمكن أن تختلف الأعراض من احمرار خفيف ثم الشعور بالألم في بعض المناطق من الجلد التي تثار أو يتم تقشيرها مما ينتج عن ذلك بكاء الطفل

      • قد تكون هناك بقع حمراء على مقعدة الطفل أو
      • قد تصبح المنطقة كلها حمراء أو
      • قد يظهر على الجلد بعض التقرحات التي تؤلم الطفل للغاية عند اللمس أو
      • ربما تكون هناك بعض البقع أو البثور أو التقرحات.

      أفضل طريقة للتعامل مع طفح الحفاض هو محاولة تجنبه من الأصل.

      وسوف تساعد هذه الخطوات البسيطة التاليه على معالجه إلتهاب الحفاض:

      • تغيير الحفاضات المبللة أو المتسخة في أقرب وقت ممكن, وعلى هذا فإن الأطفال الرضع بحاجة إلى تغيير الحفاضة ما لا يقل عن 10 أو 12 مرة يوميًا، والأطفال الأكبر سنًا من 6 إلى 8 مرات.
      • نظّفى منطقة الحفاضة تمامًا، ثم جففيها من الأمام إلى الخلف, استخدمي الماء االفاتر أو الغسول المخصص للأطفال.
      • ضعي الطفل فوق منشفة بدون ارتداء الحفاضة لأطول فترة ممكنة حتى يتخلل الهواء النقي إلى الجلد و استخدمي الكريم الواقي الغنى بالزنك.

      إذا كان طفلك يعاني من طفح الحفاض، فيمكنك إستخدام كريم طفح الحفاض أيضا . يمكنك استشارة الطبيب عن نوع الكريم المضاد لإلتهاب الحفاض لوقايه الطفل

      الرضاعة الطبيعية تقلل من حدوث التهاب الحفاضات

      تساعد الرضاعة الطبيعية على التقليل من التهابات الحفاضات، حيث يحتوي حليب الثدي على البريبايوتيك الذي يرفع من نمو البكتريا النافعة الموجودة في أمعاء الطفل ويرفع ذلك بدوره من مناعة الطفل ويعمل على قتل الفطريات التي تعد أحد الأسباب الرئيسية للإصابة بالتهاب الحفاضات.

    • التعامل مع حالات المغص

    • الرضاعة و شعور الطفل بالمغص

    • هل يحصل طفلك على ما يكفي من الحليب؟

  • أيامك الأربعون الأولى

    جناح الرضاعه الطبيعية هو مصدرك لثروة من نصائح الخبيرات و المتخصصات ، الدعم و المعلومات القيمه أثناء مرحلة الرضاعه الطبيعيه

  • البدء بالرضاعة الطبيعية

    جناح الرضاعه الطبيعية هو مصدرك لثروة من نصائح الخبيرات و المتخصصات ، الدعم و المعلومات القيمه أثناء مرحلة الرضاعه الطبيعيه

  • فوائد و وضعيات الرضاعة الطبيعية

    جناح الرضاعه الطبيعية هو مصدرك لثروة من نصائح الخبيرات و المتخصصات ، الدعم و المعلومات القيمه أثناء مرحلة الرضاعه الطبيعيه

  • مساعدة الأم المرضعة

    جناح الرضاعه الطبيعية هو مصدرك لثروة من نصائح الخبيرات و المتخصصات ، الدعم و المعلومات القيمه أثناء مرحلة الرضاعه الطبيعيه